OTHER

📮

Author

لَعَلّ الله يَجْمَعُنا قَريبًا
فنصبحَ في التئامٍ واتفاقِ
أُحَدّثكُم بأعجبِ ما جرَى لي
وأصعبِ ما لقيتُ من الفراقِ
وأشفي غلتي منكم إليكمْ
فإنّ الكُتبَ لا تَسَعُ اشتِياقي
خَبَأتُ لكُمْ حَديثًا في فؤادي
لأُتحِفَكُمْ بهِ عندَ التّلاقي
وأعتبكمْ على ما كانَ منكمْ
عتابًا ينقضي والودُّ باقي

-بهاء الدين زهير.