OTHER

00:59, October 4th

Author

أكذا نموت وتنقضي أحلامنا، في لحظة، وإلى التراب نصير ؟*