OTHER

05:52, August 15th

Author

لم تكن العقود ولا العطور أمام المرأه مجرد اختيار؛ بل كل عقد تضع يدها عليه "حكاية" لا تملّ ذاكرتها من ترديدها في كلّ مرة ترتديه، وكل عطرٍ تختارهُ ليومها؛ يقفُ نبضها عنده "ليحتمي به" .