ظنّ الوهلة الأولى

Yazar

يبدو أسهل:
أنْ نعذر أولئك الذين لا تربطنا بهم صلةٌ ما
لكنكَ متصلٌ بي،
للحدّ الذي لا يُمكّنني من عذرك..!
حين أبحث لك عن تبريرٍ لا أراه..
أشعر بسوءٍ لن تستوعبَ حجمه،
لأنّ ذلك يعني أنّ ثمةَ أمور كامنة فيك
لم أبْلُغْها بعد..